بريق بوفال يلمع من جديد في "الليغ 1" والإعلام الفرنسي يُشيد بإمكانياته

بريق بوفال يلمع من جديد في "الليغ 1" والإعلام الفرنسي يُشيد بإمكانياته

يبصم الدولي المغربي، سفيان بوفال، لاعب نادي أنجيه الفرنسي لكرة القدم، على مستوى جيد بقميص فريقه خلال منافسات الدوري الفرنسي في الموسم الكروي الحالي، بعد أن تألق بشكل لافت في جميع المباريات آخرها أمس الجمعة، أمام سانت إيتيان، لحساب الجولة الـ11 من منافسات الدوري الفرنسي، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.

وبات بوفال واحد من أبرز الأسماء داخل فريقه، بعد أن صنع الفارق في جميع المباريات التي لعبها، مؤكداً أنه انطلق من جديد نحو معانقة التألق بعد أن تراجع مستواه في المواسم الماضية.

ونال "الأسد الأطلسي" إشادة كبيرة من الإعلام الفرنسي، الذي أكد أن بوفال بمثابة العلامة الفارقة داخل تشكيلة أنجيه، كما تألق أمس أمام سانت إيتيان حيث صنع هدفا في الدقيقة الـ28، سجله الإيفواري إسماعيل تراوري، كما كان من أبرز لاعبي المواجهة، وخلق العديد من المتاعب لمدافعي الفريق الخصم.

وتألق بوفال هذا الموسم مع أنجيه، حيث وجد ضالته في الدوري الفرنسي بعد معاناته السابقة في ساوثهامبتون الإنجليزي بلعبه لمباريات محدودة ضمن منافسات الدوري الإنجليزي قبل أن يعود إلى الملاعب الفرنسية التي انطلق منها سابقاً.

ولعب بوفال حتى الآن تسع مباريات في الدوري الفرنسي، سجل خلالها هدفين وكان وراء تمريرات ذهبية عدة، صنعت أهدافاً لفريقه، كما نال ثقة الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش الذي وجه له الدعوة للمشاركة في المباريات الماضية رفقة "أسود الأطلس".