عبوب: لا نستحق الإقصاء والحكم ذبحنا.. والكنزاري: تأهلنا بغض النظر عن الطريقة

عبوب: لا نستحق الإقصاء والحكم ذبحنا.. والكنزاري: تأهلنا بغض النظر عن الطريقة

انتقد الإطار الوطني زكرياء عبوب مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم لأقل من 20 سنة، الطاقم التحكيمي الذي قاد مباراة "الأشبال" و"نسور قرطاج" اليوم الجمعة، لحساب ربع نهائي كأس أمم إفريقيا المقامة حاليا بموريتانيا، محملا إياه مسؤولية إقصاء العناصر الوطنية من المسابقة.

وقال عبوب خلال الندوة الصحفية التي تلت المواجهة: "أهنئ المنتخب التونسي بالتأهل ومدربه ماهر الكنزاري الذي تجمعني به علاقة صداقة قوية، وبالنسبة لي المنتخب الوطني هو الفائز في هذا اللقاء، بحيث أننا تعرضنا لظلم كبير من حكم المباراة، الذي لا يُشرف الصافرة الإفريقية".

وأكد المتحدث نفسه، أن قاضي المباراة عرف كيف يقتل إيقاع المواجهة بإحباط الهجمات المغربية الواعدة، مضيفا: "الحكم ذبحنا اليوم أمام المنتخب التونسي".

من جانبه أوضح ماهر الكنزاري مدرب "نسور قرطاج" أن مباراة اليوم كانت "مشدودة" إلى آخر رمق كما جرت عادة المواجهات المغربية التونسية، مشيرا إلى أن اللقاء لم يرق إلى المستوى المطلوب.

وتابع: "حققنا الأهم وهو الفوز مهما كانت الطريقة، وبعد هذا التأهل صار المنتخب التونسي من بين أفضل أربعة فرق في القارة الإفريقية".

يُشار إلى أن المنتخب الوطني المغربي انهزم اليوم الجمعة أمام نظيره التونسي بركلات الترجيح، بعد أن انتهى اللقاء بالتعادل السلبي بصفر لمثله، ليُغادر أبناء الإطار الوطني زكرياء عبوب المسابقة من دور الربع.