تفوق ملحوظ لكريستيانو رونالدو على مهاجمي الدوريات الكبرى في 2020

تفوق ملحوظ لكريستيانو رونالدو على مهاجمي الدوريات الكبرى في 2020

استطاع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، من قيادة فريقه لتعادل قاتل أمام أتالانتا، أول أمس السبت، بنتيجة (2-2)، في منافسات الجولة 32 من الدوري الإيطالي.

وسجل رونالدو هدفي يوفنتوس في اللقاء من ركلتي جزاء، الثانية كانت في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

وقال الحساب الرسمي لنادي يوفنتوس عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إن رونالدو وصل إلى هدفه رقم 18 في عام 2020 الحالي، أكثر بثلاثة أهداف من أي لاعب آخر في الدوريات الخمس الكبرى.

فيما لفتت شبكة "سبورت ميدياست"، إلى أن الدون يبتعد بخطوات قليلة عن دخول تاريخ يوفنتوس، حيث بات قريبا من معادلة رقم فيليتشي بوريل، لاعب اليوفي السابق، الذي سجل 31 هدفًا بالدوري في موسم واحد مع البيانكونيري عام 1934.

وأضافت أنه يتبقى للدون 6 أهداف للحاق بالبولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ، الذي أحرز 34 هدفًا هذا الموسم، ويتصدر سباق الحذاء الذهبي.

أما شبكة "أوبتا" للإحصائيات، فذكرت أنه للمرة الثالثة في تاريخ الدوري الإيطالي، ينجح لاعبان (كريستيانو وإيموبيلي) في تسجيل 28 هدفًا على الأقل في أول 32 مباراة بالمسابقة، بعد نيرس ونوردال في موسم (1950ـ 1951)، ألتافيني وأنجليلو في موسم (1958ـ 1959).