شباب الأهلي يتوج بكأس الإمارات العاشر في تاريخه على حساب النصر

شباب الأهلي يتوج بكأس الإمارات العاشر في تاريخه على حساب النصر

أحرز نادي شباب الأهلي كأس رئيس الإمارات لكرة القدم، مساء اليوم الأحد، بعد تغلبه على النصر (2-1)، في المباراة النهائية على ملعب هزاع بن زايد بمدينة العين، ليرفع رصيده إلى 10 ألقاب في البطولة (رقم قياسي)، بينما تجمد رصيد النصر عند 4 ألقاب.

وميز شوط المباراة الأول سيطرة واستحواذ شباب الأهلي، إلا أن الفريق لم تتح له أي فرص حقيقية للتسجيل، باستثناء تسديدة في الدقيقة الأولى من يوسف جابر، حولها أحمد شمبيه، حارس النصر، إلى ركلة ركنية.

من جهة أخرى، شكلت الهجمات المرتدة للنصر خطورة كبيرة، مع وجود مساحات خالية في دفاعات المنافس، حتى الدقيقة 44، عندما سجل كارتابيا هدفا لشباب الأهلي، من ركلة جزاء، احتسبها الحكم بعد العودة إلى تقنية الفيديو.

وعرفت الدقائق التالية للهدف، احتجاجات من الطاقم التقني للنصر، ليقوم حكم المباراة بطرد مدربه، رامون دياز، بدعوى توجيه إشارة غير لائقة للحكم.

ومع مرور الوقت تحسن أداء النصر في الشوط الثاني، وضغط هجوميا بهدف التعويض، وحاول شباب الأهلي اللعب على الهجمات المرتدة والكرات الثابتة، وشكل منها خطورة كبيرة، إذ لاحت له أكثر من فرصة محققة للتسجيل.

واستطاع البرازيلي كارلوس إدواردو من تدوين الهدف الثاني لشباب الأهلي، في الدقيقة 69، وألغاه حكم المباراة، لوقوع اللاعب في التسلل.

وعادل النصر الكفة في الدقيقة 78، عن طريق مهدي عبيد، بعد العودة إلى تقنية الفيديو.

وعندما كانت حكم المباراة ركلة جزاء ثانية لشباب الأهلي، في الوقت بدل الضائع، بعد العودة لتقنية الفيديو، وسددها كارتابيا بنجاح أيضا، في الدقيقة 94، لتنتهي المباراة بفوز فريقه (2-1) وحصده اللقب.