ميسي يواصل هز شباك إشبيلية ضحيته المفضلة في الدوري الإسباني

ميسي يواصل هز شباك إشبيلية ضحيته المفضلة في الدوري الإسباني

واصل نجم وقائد برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي، هوايته المفضلة في هز شباك المنافسين في الليغا بعد أن سجل هدف انتصار فريقه الثاني في شباك إشبيلية، والذي أكد به تفوق فريقه في اللقاء الذي جمعهما على ملعب (رامون سانشيز بيزخوان) السبت في الجولة الـ25 لليغا.

وتألق النجم الأرجنتيني في مباراة الفريقين أمس، بعد أن أهدى تمرير الهدف الأول الذي حمل توقيع الفرنسي الشاب عثمان ديمبيلي في الدقيقة 16، قبل أن يتكفل بنفسه بتسجيل هدف قتل اللقاء في الدقيقة 86.

وضرب "ليو" ميسي أكثر من عصفور بهذا الهدف، حيث أنه عزز به صدارته لهدافي الليجا "البيتشيتشي" برصيد 19 هدفا، ليبتعد بفارق 3 أهداف عن رفيق دربه ومهادم أتلتيكو مدريد، الأوروغواياني لويس سواريز.

كما أن صاحب القميص رقم "10" رفع عدد أهدافه في شباك الفريق الأندلسي إلى 30 هدفا، ليصبح ضحيته المفضلة كأكثر فرق الليغا التي تمكن من هز شباكها منذ ظهوره بقميص الفريق الأول في 16 أكتوبر2005.

ثنائية البرصا اليوم أيضا عززت من تفوق الفريق الكتالوني في عقر دار منافسه الأندلسي في الليغا، حيث لم يتمكن إشبيلية من الخروج بالنقاط الثلاث من ملعبه منذ 6 سنوات وتحديدا عندما انتصر بهدفين لواحد في مباراة الدور الأول بين الفريقين لموسم (2015-16) في 3 أكتوبر 2015.