متولي للجنة التأديبية: تحدثت بعفوية ولم أقصد الإساءة لأحد

متولي للجنة التأديبية: تحدثت بعفوية ولم أقصد الإساءة لأحد

استمعت اللجنة التأديبية التابعة لنادي الرجاء الرياضي لكرة القدم، صباح اليوم الثلاثاء، لعميد الفريق الأول محسن متولي، على خلفية تصريحاته التي أعقبت إقصاء الفريق "الأخضر" من الدور التمهيدي لمسابقة دوري أبطال إفريقيا.

وعلمت "هسبورت" من مصادر مطلعة، أن متولي مثل أمام أعضاء اللجنة التأديبية قبل انطلاقة الحصة التدريبية صباح اليوم الثلاثاء، بمركب "الوازيس"، بعد أن رفض عميد "النسور" المثول أمام اللجنة المذكورة في وقت سابق.

ووفق المصادر نفسها، فإن متولي أكد لأعضاء اللجنة، أنه ترعرع داخل "البيت الأخضر" ولم يسبق له أن تجرأ على الإساءة إلى أي شخص من مكونات النادي، في ظروف ومواقف أصعب في وقت سابق، كما أن الجميع يعرف أخلاقه والحب والاحترام الذي يُكنه للفريق بمختلف مكوناته.

كما أوضح متولي أنه لم يقصد الإساءة لأي عضو من الإدارة من خلال تصريحاته التي أعقبت الإقصاء أمام تونغيت السنغالي من الدور التمهيدي لدوري الأبطال، مُشددا على أنه عبر عن رأيه بكل عفوية كعميد للنادي وواحد من فعالياته.

وكان متولي قد رفض السبت الماضي، الحضور لجلسة الاستماع للجنة التأديبية، بحجة أن تصريحاته عادية ولا تستوجب أي محاسبة، قبل أن تصر إدارة الفريق على مثوله أمام اللجنة المذكورة.

يُشار إلى أن متولي قد أكد في وقت سابق أن إدارة النادي عليها أن تتعامل بجدية أكبر مع الفريق، مؤكدا أن مباراة تونغيت لو عرفت حضور الكاتب الإداري للفريق رضوان الطنطاوي، لما لُعب اللقاء في تلك الظروف التي تسببت في الإقصاء.