الدويك في طريقه إلى الزمامرة على سبيل الإعارة وهذه تفاصيل مغادرة البكاري

الدويك في طريقه إلى الزمامرة على سبيل الإعارة وهذه تفاصيل مغادرة البكاري

توصلت إدارة نادي الرجاء الرياضي لكرة القدم، إلى اتفاق مع المدافع محمد الدويك، يقضي بإعارته إلى نادي نهضة الزمامرة إلى غاية نهاية الموسم الكروي الحالي، وذلك بهدف لعب أكبر عدد من المباريات، بعدما لم يعد يعتمد عليه جمال سلامي، مدرب "النسور"، في الفترة الأخيرة.

وعلمت "هسبورت" من مصادر مطلعة، أن الدويك من المنتظر أن يُوقع في كشوفات الزمامرة مساء الاثنين، حيث حضر اليوم إلى الحصة التدريبية للفريق "الأخضر" من أجل توديع زملائه في الفريق.

ووفق المصادر نفسها، فإن المهاجم الشاب يوسف البكاري بات على بعد خطوة من مجاورة زمليه الدويك بنهضة الزمامرة، بعدما وجد نفسه خارج اللائحة النهائية للفريق الأول، كما لم يتم إدارج اسمه ضمن لائحة فريق الأمل، ما فتح أمامه المجال للبحث عن تغيير الأجواء.

وتفاعلت الجماهير "الرجاوية" مع خبر اقتراب توقيع البكاري في صفوف الفريق "الدكالي"، إذ حملت المكتب المسير المسؤولية في خروج المهاجم الشاب من "البيت الأخضر" كلاعب حر، حيث كان من الأفضل الإبقاء على اسمه ضمن لائحة الفريق وإعارته لأحد الفرق الوطنية، عوض تسريحه بهذه الطريقة، حسب آراء الجماهير "الرجاوية".

من جانبه أجرى الفريق "الأخضر" اليوم الاثنين حصة تدريبية جديدة على أرضية ملعب "الوازيس"، استعدادا للمنافسات المقبلة، وعرفت مجموعة من الغيابات، أبرزها مدرب الفريق جمال سلامي والمدافع الليبي سند الورفلي والكونغوليان بين مالانغو وفابريس نغوما، الذين من المنتظر أن يلتحقوا بالتداريب خلال الساعات القادمة.

وعرفت الحصة التدريبية عودة المدافع الكاميروني فابريس نغا، الذي قضى الفترة الأخيرة رفقة أسرته ببلده، مستفيدا من فترة الراحة التي منحها سلامي للفريق.

يُشار إلى أن سلامي كان قد منح لاعبيه فترة راحة لأزيد من عشرة أيام من أجل التخلص من الإرهاق والتعب الناتج عن ضغط المباريات، بعد أن خاض الفريق العديد من المواجهات بين مسابقة دوري أبطال إفريقيا والبطولة العربية وكأس العرش بالإضافة إلى "البطولة برو".