"الكورفا سود" تنتفض في وجه متولي وتؤكد: على المكتب الصرامة أو المغادرة

"الكورفا سود" تنتفض في وجه متولي وتؤكد: على المكتب الصرامة أو المغادرة

أصدرت جماهير "كورفا سود" فصيلي أولترا "غرين بويز" وأولترا "إيغلز" المناصران لنادي الرجاء الرياضي، بلاغا شديد اللهجة، في حق عميد الفريق محسن متولي، على خلفية رفضه المثول أمام اللجنة التأديبية للفريق.

وقال فصيلي "الكورفا سود" في البلاغ المذكور: "لم نستطع تجاوز خبر رفض اللاعب محسن متولي المثول أمام اللجنة التأديبية للنادي، وسنستغل هاته الفرصة لنذكر كل شخص أنه عابر والدوام للشعار والجمهور فقط، هذا الفريق الذي كان سببا في ظهور المعني بالأمر، ففي الوقت الذي كان فيه هذا الشخص نكرة يستجدي الاهتمام كان الوازيس خير محتضن وقدّمه للفريق الأول كعادة هذا النادي مع أبناءه".

وأكد الفصيل أنه، "مهما طال الزمان وأحس كل لاعب بأنه أكبر من الكيان نتدخل لتحذيره وتذكيره بأشد الخطابات أن من شجعه وأكسبه الثقة قادر أن يعيده لما كان عليه سابقا، شخص عادي يجول الشوارع دون أدنى اهتمام من أصغر رجاوي".

كما طالب الفصيل في بلاغه المكتب المسير بأن: "يتسم بالصرامة والحزم في مثل هكذا مواقف كي يفرض قراراته على الجميع ويجعل مصلحة النادي فوق أي اعتبار دون مماطلة أو مجاملة".

وأضاف: "..لن نسمح لأي كان أن يلطخ سمعة واستقرار نادي الرجاء الرياضي مهما بلغت قيمته الكروية أو الإدارية، فالكل زائل فقط شعب الرجاء هو الداعم الدائم والمضمون لهذا الفريق".

وكان محسن متولي قد رفض المثول أمام اللجنة التأديبية للنادي، على خلفية تصريحاته الأخيرة، عقب خروج الفريق "الأخضر" من الدور التمهيدي لدوري أبطال إفريقيا، وهي التصريحات التي حَمّل من خلالها عميد "النسور" جزء من المسؤولية في الإقصاء للمكتب المسير.