"الفيفا" يستحضر إنجاز الرجاء في "المونديال" ويصفه بـ"المعجزة"

"الفيفا" يستحضر إنجاز الرجاء في "المونديال" ويصفه بـ"المعجزة"

استحضر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، الإنجاز الكبير لنادي الرجاء الرياضي ضمن منافسات كأس العالم للأندية سنة 2013، بعد أن صنع "النسور" مجدا جديدا للفريق "الأخضر" والكرة المغربية، بوصولهم للمباراة النهائية لهذا الحدث العالمي الذي يعرف مشاركة أبطال القارات الخمس.

ونشر "فيفا" على حسابه الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع "فيديو" لهدف الرجاء الثالث في مباراة "المربع الذهبي" أمام أتليتيكو مينيرو البرازيلي، والتي انتهت بفوز "النسور" على رفاق "النجم" رونالدينهو بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

وتمكن رفاق العميد محسن متولي من احتلال وصافة "المونديال"، بعدما تمكنوا من الإطاحة بأوكلاند سيتي النيوزلندي، مونتيري المكسيكي ثم أتلتيكو مينيرو البرازيلي، تواليا في "سيناريو" مثير، قبل أن يخسر الفريق "الأخضر" في المباراة النهائية أمام بطل القارة العجوز بايرن ميونيخ الألماني بهدفين دون مقابل.

وعلق "الفيفا" على "الفيديو" المذكور بعبارة: "معجزة في مراكش.. تجربة سنة 2013 كانت مشوقة ورائعة، لنستحضر معا القليل من القصص التي شهدها كأس العالم للأندية".

وحظيت مكونات الفريق "الأخضر" آنذاك باستقبال ملكي بالقصر الملكي بالدار البيضاء، بعد إنجازهم الكبير كما عرفت المباراة النهائية حضور جلالة الملك محمد السادس إلى جانب رئيس الاتحاد الدولي وعدد من الشخصيات الرياضية.

يُشار إلى أن الجماهير الرجاوية تفاعلت بشكل كبير مع "منشور" الاتحاد الدولي لكرة القدم، والوصف الذي اختاره لإنجاز فريقهم في "المونديال"، وذلك من خلال مجموعة من التعاليق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.