السعيدي يبتعد لفترة عن الوداد بعد عملية جراحية ناجحة في "أسبيتار"

السعيدي يبتعد لفترة عن الوداد بعد عملية جراحية ناجحة في "أسبيتار"

تلقى الطاقم التقني لفريق الوداد الرياضي خبرا سارا يتعلق بنجاح العملية الجراحية، التي خضع لها النجم صلاح الدين السعيدي على مستوى الركبة، بمستشفى أسبيتار بالعاصمة القطرية، الدوحة.

واضطر اللاعب "الودادي" إلى إجراء عملية جراحية، ستغيبه عن الميادين طويلا، عقب الإصابة التي تعرض لها وستحول دون مشاركته رفقة ناديه "الأحمر"، خلال المباريات الأخيرة، سواء بالدوري المغربي الاحترافي بالإضافة إلى "الديربي" العربي بكأس محمد السادس للأبطال.

وكان الطاقم الطبي لفريق الوداد قد خصص حصصا لتقوية العضلات للاعب السعيدي، خلال الآونة الأخيرة، ليتأكد معها ضرورة إخضاع نجم خط المنتصف لعملية جراحية، ستحول دون مشاركته مع المجموعة لمدة تتراوح بين ستة أسابيع وشهرين.

ويصنف السعيدي من أفضل العناصر الموجودة بالدوري المغربي الاحترافي، إذ يشكل دعامة أساسية بفريق الوداد الرياضي وورقة تكتيكية مهمة بين يدي المدرب الصربي زوران مانولوفيتش، وهو ما ينطبق كذلك على المنتخب المحلي تحت قيادة الإطار الوطني الحسين عموتة.