الديون تهدد الرجاء والوداد بـ"الحرمان" من المشاركة الإفريقية مستقبلا

الديون تهدد الرجاء والوداد بـ"الحرمان" من المشاركة الإفريقية مستقبلا

تعتزم الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، بداية من الموسم المقبل، حرمان الأندية التي لا تلتزم بتسديد مستحقات لاعبيها ومدربيها من المشاركة في مسابقتي دوري الأبطال وكأس الكاف، بعدما تقرر القطع مع الممارسات السابقة.

وحسب مصادر "هسبورت"، فقد طلب الجهاز سالف الذكر تقريرا مفصلا عن الرجاء والوداد الرياضيين المشاركين في مسابقة دوري الأبطال الإفريقية، وذلك بغية الحصول على رخصة النادي المحترف التي تخول لهما المشاركة في المسابقة القارية.

وأضافت المصادر أن الجهاز الوصي على تدبير شؤون الكرة الإفريقية طلب معلومات عن ديون الوداد والرجاء والمتربة عن النزاعات، وذلك لأنه يعتزم ابتداء من الموسم المقبل حرمان الأندية التي لا تلتزم بتسديد مستحقات مدربيها ولاعبيها من المشاركة قاريا.

واختار "الكاف" في إطار سياسيته الجديدة الرامية إلى إصلاح الكرة الإفريقية، التشدد مع الأندية التي تتستر على الكشف عن ديون أنديتها المشاركة بالمسابقات القارية بفرض غرامات مالية.

وتدخل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بغية تقديم المساعدة للازمة للاتحاد الإفريقي للعبة، إذ يرغب في مساعدته على تطوير الكرة بالقارة "السمراء"، كما سيشرف السويسري جياني انفينتينو، شخصيا، على عدة مشاريع تهم تطوير مجالات أخرى بالكاف.

يذكر أن المدرب السابق لفريق الرجاء الرياضي محمد فاخر، كان قد راسل "الكاف" عبر محاميه، لإخباره بعدم وفاء الرجاء الرياضي بتسديد 520 مليون سنتيم، التي حكمت بها محكمة التحكيم الرياضي" طاس" لصالحه، وذلك في محاولة منه للضغط على الفريق "الأخضر" لتسديد مستحقاته المالية.