ماركينيوس: لم تفهموا تصريح نيمار حول الاعتزال

ماركينيوس: لم تفهموا تصريح نيمار حول الاعتزال

قال قلب الدفاع البرازيلي ماركينيوس، إن مواطنه وزميله في باريس سان جيرمان، نيمار دا سيلفا "أسيء فهمه بشدة" حين ترك الباب مفتوحا أمام احتمالية أن يكون "مونديال" 2022 الذي سيقام في قطر هو الأخير له مع منتخب بلاده.

وفي تصريحات لمحطة (تي إن تي سبورتس) البرازيلية عقب فوز "بي إس جي" على لايبزيغ الألماني في دوري أبطال أوروبا، قال المدافع إن نيمار "أسيء فهمه، قال للتو إنه لا يعرف كيف سيكون بعد كأس العالم (2022) مع المنتخب الوطني، وما إذا كان سيصمد لأربع سنوات أخرى على مستوى عالٍ".

وشدد ماركينيوس على أنه من أجل تمثيل المنتخب البرازيلي "يجب أن يكون اللاعب بحالة جيدة جدا وعلى مستوى عالٍ للغاية"، موضحا أن هذا هو ما يقلق نيمار.

وأضاف "إنه ببساطة يفكر وتركيزه منصب على لعب هذا المونديال. بعد ذلك، إذا أراد الرب، سيعمل وسيتمكن من البقاء على مستوى عالٍ ليكون في النسخة التالية. أنا أيضا آمل أن أكون معه في المونديال القادم وذلك الذي يليه".

ونصح ماركينيوس التحرك "خطوة بخطوة" و"بهدوء" لأن عام 2026 مازال "بعيدا جدا".

وجاء رد المدافع تعقيبا على تصريحات نيمار حين قال "أعتقد أن هذا سيكون المونديال الأخير لي. أستعد له وكأنه الأخير لأنني لا أعلم ما إذا كنت سأحظى (بعدها) بالظروف العقلية للتحمل أكثر من ذلك في كرة القدم".