كومان: مستقبلنا في الأبطال سيكون أمام كييف

كومان: مستقبلنا في الأبطال سيكون أمام كييف

أقر مدرب برشلونة رونالد كومان اليوم الثلاثاء بأن مواجهة دينامو كييف المقررة غدا على ملعب كامب نو ضمن منافسات الجولة الثالثة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، ستكون حاسمة بالنسبة للفريق بعدما خسر في الجولتين الماضيتين أمام بايرن ميونخ وبنفيكا.

وفي مؤتمر صحفي عشية مواجهة الفريق الأوكراني، قال كومان "غدا سيكون مستقبلنا في دوري الأبطال محل اختبار. إذا أردنا التأهل إلى المرحلة التالية، فلا خيار أمامنا سوى تسجيل النقاط. نحن نعرف جيدا ما يتعين علينا القيام به".

وفي ظل أهمية هذه المباراة، أشار المدرب الهولندي إلى أن "هناك لاعبين ذوي خبرة كبيرة عليهم أن يكونوا قدوة في هذا النوع من المباريات".

وتابع قائلا "بالإضافة إلى ذلك، أظهر الشباب أنهم قادرون على تحمل ضغط اللعب في برشلونة. لقد خاضوا بالفعل مباريات مهمة، معنا ومع منتخباتهم الوطنية".

ومن بين هؤلاء، هناك البرازيلي فيليبي كوتينيو، الذي عاد ليهز الشباك يوم الأحد الماضي أمام فالنسيا بعد عودته من الإصابة.

وقال كومان عنه "لقد تعرض للإصابة لفترة طويلة وعليه أن يتحسن بدنيا. إنه يتمتع بالجودة وهناك منافسة في وسط الملعب، وهو لاعب مهم للمباريات القادمة".

وعلى الرغم من إدراكه لأهمية مباراة غد، ذكر بأنه "من الضروري التفكير في الحالة البدنية لبعض اللاعبين"، وفي هذا الإطار أشار إلى أنه "من المستحيل أن يلعب أنسو فاتي ثلاث مباريات كاملة في سبعة أيام".

ولدى سؤاله عما إذا كان برشلونة لا يزال فريقا قادرا على المنافسة في دوري الأبطال، قال "المنافسة، نعم. لكن لا يمكن أن يطلب منا أحد الفوز بالتشامبيونز ليج. تعافي المصابين سيساعدنا".

وأقر المدرب الهولندي بأن "الفرق الكبيرة تحسنت كثيرا في حين انخفض مستوى برشلونة في السنوات الأربع الماضية" في هذه البطولة الأوروبية.

وقال "لا يمكنني إبداء رأيي إلا فيما يخص الفترة التي بدأت منذ وصولي، لكن من الواضح أن هناك فرقا لديها تشكيلة أساسية ولاعبين بدلاء ووضع اقتصادي أفضل".