نادي روما يتخلى عن مشروع بناء ملعبه الجديد

نادي روما يتخلى عن مشروع بناء ملعبه الجديد

أعلنت الشركة الأمريكية الجديدة المالكة لنادي روما برئاسة دان فريدكين الجمعة تخليها عن مشروع بناء ملعب جديد للنادي في منطقة (تور دي فالي) في جنوب شرق العاصمة "لاستحالة اقامته".

وذكر نادي روما في بيان رسمي "مجلس الإدارة الذي اجتمع الجمعة عقب دراسات مستشاريه الماليين أكد أن الظروف ليست مهيئة للاهتمام باستخدام ملعب تور دي فالي لاستحالة تنفيذ المشروع".

وأوضحت أسرة فريدكين أنها ترغب في الإستثمار في مشروع مختلف عن نظيره الذي اختاره المالك الأمريكي السابق جيمس بالوتا.

وذكر البيان "الشركة تؤكد رغبتها في تعزيز الحوار مع ادارة نادي روما وسلطات الإقليم وجميع الهيئات المعنية لاقامة ملعب اخضر ومستدام مع بحث بطريقة بناءة جميع الخيارات ومنها ملعب تور دي فالي".

ووافق مجلس بلدية المدينة في عام 2017 على مشروع لإقامة ملعب يسع 52 ألف و500 مشجع في منطقة (تور دي فالي) في جنوب شرق روما على نحو 20 دقيقة سواء من وسط المدينة او مطار فيوميتشينو.

واعتقلت السلطات الإيطالية في يونيو من عام 2018 تسعة اشخاص كانوا سيشاركون في بناء الملعب الجديد بروما بتهمة الفساد.