قطار إسبانيا يتوقف في النرويج ليتأجل تأهلها لليورو

قطار إسبانيا يتوقف في النرويج ليتأجل تأهلها لليورو

فقد منتخب إسبانيا أول نقطتين له في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية (يورو 2020) بعد أن سقط في فخ التعادل لاإيجابي أمام مضيفه منتخب النرويج بهدف لمثله في اللقاء المثير الذي جمعهما السبت ضمن الجولة السابعة بالمجموعة السادسة.

شهد اللقاء إنجازا تاريخيا لنجم ريال مدريد وقائد "لا روخا" سرخيو راموس الذي تربع على صدارة أكثر اللاعبين ظهورا بقميص المنتخب الإسباني برصيد 168 مباراة، متخطيا زميله السابق في المنتخب وفي الفريق الملكي، الحارس الأسطوري إيكر كاسياس، صاحب الـ167 مباراة.

وعلى ملعب (أوليفول) وبعد أن حافظ المنتخبان على عذرية شباكهما خلال الـ45 دقيقة، تقدم الإسبان بفضل نجم وسط أتلتيكو مدريد ساؤول نييغيز في الدقيقة 47 إثر تسديدة قوية من على حدود المنطقة فشل الحارس المخضرم روني يارستين في التعامل معها لتمر من جانب يديه، وتستقر داخل الشباك.

ظل منتخب إسبانيا محافظا على تقدمه حتى اللحظات الأخيرة قبل أن يحتسب الحكم ركلة جزاء لأصحاب الأرض في الوقت المحتسب بدلا من الضائع، إثر تدخل قوي من الحارس كيبا أريزابالاجا على عمر العبدلاوي، لينفذ جوشوا كينغ الركلة ويضعها بنجاح على يسار حارس تشيلسي.

وبهذه النتيجة، يتأجل تأهل بطل أوروبا في 2012 رسميا للنهائيات حتى المواجهة المصيرية والصعبة المقبلة في المجموعة يوم الثلاثاء المقبل أمام منتخب السويد.

وأضافت إسبانيا نقطة لرصيدها الذي بات 19 نقطة، ولكنها ما زالت في الصدارة، وبفارق 5 نقاط كاملة عن السويد.

على الجانب الآخر، أصبح رصيد المنتخب النرويجي 10 نقاط يبقى بها في المركز الرابع.

وفي مباراة أخرى أقيمت في نفس المجموعة، حقق منتخب السويد انتصارا كبيرا خراج الديار برباعية نظيفة على حساب مالطا على ملعب (تاقلعي).

أنهى المنتخب الإسكندنافي الشوط الأول متفوقا بالهدف الذي سجله المدافع ماركوس دانيلسون في الدقيقة 11.

وفي الشوط الثاني، عزز لاعب الوسط المخضرم سيباستيان لارسون من تقدم السويد بهدف ثان في الدقيقة 58 من نقطة الجزاء.

وفي الدقيقة 66 تكفلت النيران الصديقة بإضافة ثالث أهداف الزوار عن طريق المدافع أندري أجيوس بالخطأ في مرماه.

لم تكد تمر خمس دقائق حتى عاد لارسون من جديد لزيارة الشباك وبالتخصص من ركلة جزاء مضيفا هدفه الشخصي الثاني والرابع للسويد.

وبهذا الانتصار العريض يحافظ المنتخب السويدي على مركزه في الوصافة برصيد 14 نقطة، قبل مواجهته المرتقبة يوم الثلاثاء أمام إسبانيا.

أما منتخب مالطا فظل رصيده عند 3 نقاط في المركز السادس وقبل الأخير بعد أن تلقى خسارته السادسة على التوالي.