لوف يتوجه إلى إستونيا وبصحبته 19 لاعبا فقط

لوف يتوجه إلى إستونيا وبصحبته 19 لاعبا فقط

توجهت بعثة المنتخب الألماني لكرة القدم إلى العاصمة الإستونية تالين. ويضم المنتخب بقيادة المدير الفني يوأخيم لوف 19 لاعبا فقط في ظل تعدد الغيابات التي وصلت إلى 12 لاعبا.

ويواجه المانشافت نظيره الإستوني في المجموعة الثالثة من التصفيات المؤهلة لبطولة أمم أوروبا يورو 2020، غدا الأحد.

وكان آخر الغائبين عن المنتخب الألماني نيكلاس شتارك، لاعب هيرتا برلين، بسبب عدوى في الجهاز الهضمي وإصابة في الساق.

وقال أوليفر بيرهوف، المدير الرياضي للمنتخب:" علينا من الثانية الأولى أن نوضح أنه لن تكون هناك سوى نتيجة واحدة فقط، وأن نحصل على النقاط الثلاث".

ومن المنتظر أن تهبط طائرة المنتخب الالماني في تالين ظهر اليوم السبت، وسيجري المنتخب تدريبه الختامي مساء اليوم في استاد "ايه.لي كوك أرينا"، وسيسبق التدريب عقد لوف ومانويل نوير، قائد المنتخب الذي عاد إلى حراسة المرمى، مؤتمرا صحفيا للحديث عن وضع الفريق.

وعاد المهاجمان تيمو فيرنر وإيلكاي غوندوغان إلى تشكيل الفريق بعد غياب إجباري لأسباب صحية، كما أعلن ماركو رويس جاهزيته للمشاركة وذلك بعد أن كان يعاني مشاكل طفيفة في الركبة خلال لقاء المنتخب الألماني مع نظيره الأرجنتيني يوم الأربعاء الماضي.

وقال لوف:" نواصل طريقنا في مشوار التصفيات. وبطبيعة الحال، نريد أن نحرز فوزا ساحقا في إستونيا ونحصل على ثلاث نقاط جديدة".

ولم تتصدر ألمانيا ترتيب المجموعة الثالثة حتى الآن، وتحتل حاليا المركز الثاني بعد هزيمتها أمام هولندا بثلاثة أهداف مقابل هدف. والجولة الثانية في المجموعة هي تذكرة مباشرة للوصول إلى نهائيات "يورو 2020."

ولدى كل من هولندا وألمانيا وأيرلندا الشمالية 12 نقطة، ليحتل المنتخبات الثلاثة المراكز الثلاثة الأولى على الترتيب داخل المجموعة، فيما احتلت بيلاروس المركز الرابع برصيد أربع نقاط، وتتذيل إستونيا الترتيب بنقطة واحدة.

ويواجه منتخب ألمانيا على أرضه نظيريه بيلاروس وايرلندا الشمالية في نونبر المقبل.