موتسيبي: لن أسامح من تسبب في حادث ملعب أوليمبي وأنتظر تقريرا من السلطات الكاميرونية

موتسيبي: لن أسامح من تسبب في حادث ملعب أوليمبي وأنتظر تقريرا من السلطات الكاميرونية

قال الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي، رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، إنه لن يسامح من تسبب في حادث التدافع الذي جرى أمس بملعب أوليمبي بياوندي الكاميرونية.

وأضاف رئيس أعلى سلطة كروية إفريقية خلال الندوة الصحافية التي عقدها اليوم بياوندي، للتحدث عن حادث التدافع الذي جرى أمس بملعب أوليمبي بياوندي وأودى بحياة 8 أشخاص وخلف 50 مصابا، أنه يحتاج إلى تقرير مفصل من طرف السلطات حتى يتخذ قرارا مناسبا في الحادث.

وبعث رئيس "الكاف" بتعازيه لضحايا الحادث، وقال إنه زار المصابين بالمستشفى أمس الاثنين، مبرزا أنه ذهب إلى الملعب واستمع إلى المعطيات الأولية بخصوص الحادث.

وواصل موتسيبي بالقول: "تحدثت إلى الحكومة الكاميرونية وشكلنا لجنة خاصة في البحث عن ملابسات حادث أوليمبي، وأنتظر تقريرا من سلطات الكاميرون الجمعة المقبل".

وأكد رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، أنه سيتواصل مع أسر الضحايا، مشيرا إلى أنه يهتم بالحادث وبكل تفاصيله.

وأبرز موتسيبي أنه ليس هناك إجراء حول تأجيل مباريات اليوم، وأوضح أن الخطر الحقيقي الذي كان يواجه "الكان" هو أوميكرون، مشددا على مسألة تأمين الجماهير في المباريات.